علوم الفضاء

قوة الفضاء الأمريكية تعلن عن نظام الرتب الخاص بها

أسست قوة الفضاء الأمريكية بشكل رسمي في كانون الأول/ديسمبر عام 2019.

أعلنت قوة الفضاء الأمريكية يوم الجمعة 29 كانون الثاني/يناير عن نظام رتبها، وهو نظام المصطلحات التي ستستخدم للضباط والأفراد المجندين صعودًا وهبوطًا على سلم الخبرة والمسؤولية.

على الرغم من أن معظم هذه الألقاب مشتقة من سلاح الجو الأمريكي، فإن هناك استثناءات قليلة، وفقًا لإعلان القوة الفضائية.

على وجه التحديد: ستُعرف الرتب الأربعة من المجندين المبتدئين الذين يطلق عليهم سلاح الجو اسم “الطيار” بـ”المتخصصين” في القوة الفضائية.

(هناك بعض التداخل في التسمية مع الجيش الأمريكي، الذي يستخدم “متخصص” لإحدى الرتب الصغيرة).

من المحتمل أن يخيب هيكل الرتب المعلن عنه ظن ويليام شاتنر؛ في الافتتاحية التي أجريت في آب/أغسطس عام 2020، اقترح كابتن كيرك Capt. Kirk الأصلي استخدام الرتب البحرية لقوة الفضاء.

كتب شاتنر: “لم يكن هناك ما يسمى بالعقيد كيرك؛ ولا حتى في الكون الموازي”.

سيكون هناك عقداء ونقباء في قوة الفضاء، كما ترون في هيكل الرتب هنا.

والذي بدأ سريانه في 1 شياط/فبراير. يطور نظام الرتب تسمياتٍ خاصةً بالقوة الفضائية؛ في الشهر الماضي على سبيل المثال، علمنا أن أي شخص يخدم في قوة الفضاء سيعرف بالـ”حارس”، مهما كانت رتبته.

كل فرع من فروع الجيش الأمريكي لديه مثل هذا الاسم العام:

مثل “جندي” (جيش)، و”بحار” (بحري)، و”طيار” (سلاح الجو)، و”مارين” (مشاة البحرية) ، و”خفر سواحل” (خفر السواحل).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى